المعهد ينظم الملتقى التقييمي الأول للنفير الدعوي والتعليمي

نظم معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ونشر العلوم الإسلامية يوم 8 مارس 2013م ملتقى تقييميا لتجربة النفير الدعوي والتعليمي خلال العشر سنوات الماضية من تنفيذ البرنامج الذي يشمل ما بين 25 إلى 35 قرية سنويا لمدة شهر بواسطة مدرسين يقيمون في القرى المستهدفة لتقديم البرنامج الذي يشمل أساسيات الدين ومبادئ الأحكام وقصار سور القرآن الكريم بالإضافة إلى مواضيع من السيرة النبوية والأخلاق الإسلامية.alt

الملتقى بدأ بكلمة مع مدير المعهد الأستاذ أحمد سالم ولد محمد عبد الله شرح فيها أهداف النفير ومحاور برنامجه كما قدم صورة عن حصيلة تجربته خلال السنوات الماضية شاكرا للحضور سعيهم لخدمة المجتمع وتنميته بتحقيق هدف محو الأمية الأبجدية والدينية عن ساكنة القرى الأقل حظا من التعليم

الملتقى الذي شارك فيه مديرو فروع المعهد في الداخل وأساتذة سابقين في البرنامج وبعض أساتذة المعهد والمهتمين بالمجال خرج بجملة من التوصيات تتعلق بتطوير التجربة وتوسيع نطاقها وتعميق أثرها وتراكم نتائجها.

وقد اجمع المشاركون خلال الملتقى على أهمية البرنامج وحاجة قرى غير الناطقين بالعربية له.