المعهد يحيي اليوم العالمي للغة العربية

نظم معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ونشر العلوم الإسلامية في موريتانيا حفلا صباح اليوم 18/12/2016 إحياء لليوم العالمي للغة العربية، وجاء الحفل تحت شعار : لغة القرآن تجمعنا

وأشاد المتحدثون خلال الحفل بمكانة اللغة العربية في عقيدة ووجدان المسلم، وضرورة تعلم هذه اللغة وتعليمها.

وقال المتحدث باسم الأساتذة الخليل ولد السالم إلى أهمية اللغة العربية وبعض مظاهر تميزها عن غيرها من اللغات وما تحتويه من عناصر البقاء والتجديد بسبب ارتباطها بالقرآن الكريم.

وتحدث الأستاذ الخليل عن ظواهر الاشتقاق والترادف والتضاد وغيرها من مظاهر الثراء في اللغة العربية.

إلى جانبه قال الأستاذ عبد القادر بن أحمد إن حاجتنا للغة العربية أكبر من حاجتها إلينا لأنها مرتبطة بكتاب محفوظ ودين منصور وأن علينا أن نبادر  إلى تعلمها وتعليمها.

وقال الأستاذ عبد القادر إن هوية الشعب الموريتاني مرتبطة باللغة العربية كما أن النهوض والتنمية لا يمكن أن ينفصلا عن لغة الهوية مضيفا إن اليابان على سبيل المثال نهضت دون أن تتخلى عن لغتها بل جعلت منها معبرا نحو النهوض.

 

هذا وشهد الحفل المذكورات فقرات منوعة شملت نشيدا حول مكانة اللغة العربية لبراعم الأقسام الابتدائية في المعهد إضافة إلى كلمات منوعة لأساتذة المعهد ونص شعري رائع للأستاذ يحيى بن الكيحل

 

يذكر أن معهد تعليم اللغة العربية هو مؤسسة تعليمية تعمل على نشر معارف اللغة العر بية في صفوف الناطقين بغيرها